سعاد اغجو
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
سعاد اغجو

التواصل بين الاصدقاء وطرح المواضيع لنقاش


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

رفيق الموج رفيق الموج

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1رفيق الموج رفيق الموج Empty رفيق الموج رفيق الموج في الأحد ديسمبر 16, 2012 10:04 am

سعاد اغجو

سعاد اغجو
Admin
كنت نائمة في جرحى ..و كنت انا ابتلع نزفي..كنت حزينة و اعتقدت أنى أستطيع أن أذيب الجليد المتجمع في مقلتيك ..و أن أكون سبباً في أن تدب الـ(حياة) في حقل الياسمين المتجمد على خدك الربيعي

كنت اعتقد اننى هنا لأجلك (صور لي غروري ذلك) و انك موجة تائهة تبحث عن ركن دافئ لترتاح فيه من تعب الرحيل الأزلي.

كنت أحمقاً ..و جاهلاً ..بلغة الموج و تكوينه... فالموجة لا تحتاج لمأوى ...لم أدرك أن الموج للموج رفيق و أن الأمواج لا ترافق إلا بعضها..و تلاحق بعضها ....تناغش بعضها ..و تدفع بعضها الآخر .لم أفكر يوما أن اختزل نفسي في موجة ...حتى أجاري ركضك الحثيث نحو التجدد و التغيير ..أو ربما كنت اعرف الثمن ..و لكنني جبنت عن دفعه..فلا يدفع الثمن إلا الشجعان.

و أنا .....جبان ضئيل في عوالم الموج...اكتفي بالمراقبة..على شواطئ الرتابة المزمنة ....أراقب حالة تلبسك بالـ(حياة)..و قدرتك على تقمص المستحيل....أحاول القبض عليك...تتسربين ببساطة ....لتلك الصدفة.و تبدين من موقعي.. ..كصدفة بعينين سوداوان و شفتان كالجمر....أحاول أن أتسرب إليك...فيرتطم راسي المتيبس كالصوان بحواف الصدفة ...و ابقي منفيا.

لا يعايش الموج إلا الموج....اشعر بعجزي...مازلت تراقبينني بعينيين من...الحياد...و أتوسل بنظراتي.....البرد يلف جسمي...و أنا أحبو على ركبتي حول صدفتك كطفل...ابحث عن درب إليك....كل المنافذ لا تستوعبني....اشعر بالدم يتصاعد إلى وجنتي...احتقن و اشعر بحرارة تكتسح جسدي المرهق....أقاوم و أقاوم...أحاول دون جدوى...لا تتحركين لا تفعلين لأجلى شيئا....أتوسل...تنظرين إلى مشجعة...و يأتيني صوتك من داخل صدفتك....(اذا أردت أن تدخل الصدفة عليك أن تكون موجة ..و لتكون موجة عليك أن تموت أولا)

تلين عظامي..و تلزج مفاصلي...و ابدأ أسيل....أتحول...أتمطط..(تقولين لي لأول مرة تعال حبيبي)...استأنف حالة تحولي..وأنا اسمع دوى انفجار في طبلة إذني...أرى العالم بالأسود و الأبيض...و امتزج بالماء و الرمل و الأكسجين....و فجأة أجدني داخل الصدفة....دفء....دفء...داخل الصدفة و حنان...لا زمان هنا...لا صوت إلا صوت هدير الموج الناعم.

أنا و موجة و همس الدفء....وعاري من كل شيء إلا نفسي....و اشعر بخدر مسالم يلفني....ادفن وجهي في صدرك لأول مرة...و ابكي...ابكي طويلا....و انزف...لأول مرة دون حساب...و أنام كطفل رضيع...و

أناملك..سيقان نرجس تلهو بشعري..



https://soadirijou.3oloum.com

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى